Article Details

ورحل الرجل الإنسان ..

ورحل الرجل الإنسان..

( وما كان لنفس أن تموت إلا بإذن الله كتابا مؤجلا ) صدق الله العظيم


- صالح كامل .. الرجل المتبحر في شتى نواحي الحياة.. بنى مجده بجهد وتفاني...
محب لأسرته .. رحل في الشهر العظيم شهر رمضان وفي ليلة من ليالي العشر المباركة.
- تحدثت معه قبل عشرة أيام... ودوماً ما كنت ازوره ... واعرف جميع اخوانه السابقين عليهم الرحمة والمغفرة..
- ليس له نصيب إطلاق من الكبرياء... الابتسامة لم تفارقه
-  تخطت علاقاته حدود الوطن إلى دول كثيرة في عالمنا الإسلامي.. وتعامل مع كبار المسؤولين في هذه الدول..
- معروف بكرمه وعطفه وصدقه..
- كان يحب دينه ... وهو من ركائز الغرفة التجارية الإسلامية وأسس ايضاً مؤسسات مالية إسلامية.
- صالح كامل ... الرجل المتفهم البعيد عن التشدد المتسامح مع نفسه قبل الآخرين.
- صالح كامل ظل وفياً لأسرته وكان هو العمود الفقري لآل كامل وارحامهم.. لم يبخل على أي فرد منهم..
اللهم كما طيّبت ذكره فوق أرضك وبين خلقك طيّب ذكره في سمائك وبين ملائكتك واسكنه الفردوس الأعلى يا أرحم الراحمين
تقبله الله بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته ... إنا لله وإنا إليه راجعون

خالد المعينا

Facebook Twitter

Leave a Comment